Rechercehe dans le Blog بحث في المدونة

25 janv. 2011

القنوات الجزائرية التلفزية

أعجبني رد على مقال في أحد الجرائد العربية و اليكم ما قال 
ما شاء الله على الإهتمام الكبير بالنرفزة الوطنية قناة واحدة تفرعت منذ سنوات فقط الى اربعة فروع تعيد بث ما يبث في توأمها و خمسين سنة استقلال بقناة واحدة و مازلنا نتكلم عن الإحترافية من عدمها رغم ان الساحة الإعلامية تزخر بإطارات و مواهب تصنع المعجزات و كما نعرف مسبقا ان ( مجموعة في الحكومة هي تتحسس مطالب المواطنين ) ارتأيت ان اعيد نشر تعليقي السابق هذا الذي انني الح على نشره كل مرة حتى يصل " هذه المجموعة الملاحظة " عسى ان يلقى استحساناً لديها و قبلها لدى الإخوة المواطنين و هو عبارة عن مشروع متواضع نرجوا ان يرى النور في يوم من الأيام نتمناه قريبا و الرؤية المتواضعة لمشروع سمعي بصري هي كالآتي
---------------------------------------------------------------
اولاً يجب ان لا يعتقد مسؤولينا انهم بترك المجال السمعي البصري مغلق و " تحتيم " علينا " اليتيمة " بفروعها سيكون ذلك موحِدا للشعب الجزائري و جامعهم تحت قناة واحدة افضل من قنوات وطنية اخرى كثيرة و الوقع هو العكس تماما حيث قناة واحد بفرعين او ثلاثة شبه قنوات يبثوا لنا كل هذا الإنحطاط و التخلف و الردائة سيجعل المشاهد الجزائري يهرب إلى قنوات اخرى اجنبية الكثير منها هي " خطيرة " على افكار الناس و معتقداتهم و تصرفاتهم مما سيخلق تشتت في الافكار و بالتالي التصرفات جرّاء " ضياع" المشاهد الجزائري بين هاذا الكم الهائل من القنوات المتشعبة و المشابكة الأفكار و الرئى و الإتجاهات و ما إلى ذلك من امور تتنافى و الmode de vie نتاعنا و افكارنا و تقاليدنا و قيمنا و مبادءنا و انتماءنا ... الخ اذن فتح المجال السمعي البصري هو الحل الامثل لكي نجعل المشاهد الجزائري يلتف وراء قنوات محلية تقدم مستوى راقي و منافس لباقي القنوات الاجنبية و لكي نتفادى قنوات خاصة قد "تنحرف" عن التوجه العام للنظرة الوطنية في هذا المجال بسبب ضعف المستوى او شيء من هذا القبيل و لتفادي القنوات الجهوية التي قد لا يكون الوقت مناسبا لذلك و كي نتفادى ايضا " هميل " المشاهد الجزائري الى القنوات الاجنبية حبذا لو حكومتنا يهديها الله تعالى و تقوم بمبادرة وطنية من اجل رفع مستوى هذا القطاع المهم جدا و هذا ما اقترحه
فبعد تفكير معمق في جميع الجوانب تقريباً لهاذا المشروع الوطني "الحُلم" و المتمثل في باقة تلفزيونية وطنية متنوعة خرجت بهاذه المعطيات التي تصُب كلها في صالح إمكانية إطلاق هاذه الباقة التلفزيونية و بكل يُسر ان شاء الله خاصتة مع التطور التكنولوجي الحاصل الذي اصبح من السهل جا اطلاق قناة و التفتح الإعلامي العالمي الذي يجب علينا أن نواكبه حسب ما تقتضيه حاجتنا إلى ذلك و التي نحن نكتشف في كل يوم اننا بحاجة ماسة الى قنوات وطنية متنوعة تلم شمل الأسرة الجزائرية و "تنقذها" من فك القنوات الاجنبية و الذي يجب ان نجعل لأنفسنا من خلال هذه الباقة repert سمعي بصري وطني نلتف حوله و هذه التجربة سبق و ان قامت بها بلدان اخرى و نحت في ذلك
نحن نعلم أنه في سنة 2004 تم اطلاق مشروع البث الرقمي التلفزي TNT أو Television Numirique Tereste عبر التراب الوطني و من المفروض ان يدخل الخدمة 2012 بحو الله يعني انه بإمكاننا أن نرى من خلال هاذا البث العديد من القنوات الوطنية المتنوعة و العملية اذن تتم على الشكل التالي ;
يتم بيع جهاز الإستقبال + بطاقة تعبئة( decodeur+carte) عن طريق البريد أو اتصالات الجزائر أو نقاط خاصة بهاذا الغرض بمبلغ رمزي و هو 3000 دج و اعتقد انه في متناول الجميع و لكم أن تحسِبوا اخواني كم من تلفاز عندنا في العائلة الواحدة و بالتالي في الجزائر كلها , و الذي لا يمكنه شراء جهاز الإستقبال اليوم سيشتريه غداً و الذي لا يشتريه غداً سيشتريه لاحقاً و هكذا ..
تقوم تعبئة البطاقة مرة واحدة في السنة بسعر رمزي كذلك و هو 1000 دج و هو مبلغ في متناول الجميع كذلك يعني حوالي 80 دج في الشهر و لكم ان تحسِبوا كم من مشترك جزائري سيكون بألف دينار في السنة و إلى كم سيصل هاذا المبلغ الإجمالي الذي سيكون كبير جدا ..
أعتقد ان بهذه المداخيل الضخمة + دعم الدولة + مداخيل الإشهار و الإعلانات و اشياء اخرى اعتقد أن الباقة ستكون في راحة مادية ما يسمح لها تقديم أرقى البرامج و ستكون قطب إنتاجي سمعي بصري كبير و سيكون هناك إنتاج وطني غزير و كثيف و متنوع و ذو مستوى جيد و راقي لان المشكل المادي سوف لن يكون عائقاً و سيتفرغ المنتجون و المخرجون للنوعية الراقية في الإنتاج الذي سيكون بدون شك منافس عربيا و عالميا ..
الآن سأقترح عليكم القنواة التي ارتأيت أن تُطلق في بداية المشروع و هي ليست كثيرة فهي عشرة قنوات فقط كبداية ..
على فكرة القناة ارتأيت ان نسميها قناة DZ-TV
*DZ-TV عائلية يعني الclair و هي قناة عامة مثل القناة الأرضية لكنها ستكون بمثابة المحرك الإنتاجي للأفلام الوطنية التلفزيونية و السينمائية بكل أنواعها و المسلسلات في تقديمها الدعم و الوسائل للمخرجين و الممثلين و المنتجين .. الخ
*DZ-TV أخبارأو infos و هي عبارة عن قناة إخبارية على شكل flash-info مثل قناة ( euronwes ) أو (info tele ) على سبيل المثال عشرين دقيقة أخبار على رأس كل ساعة + عشر دقائق أخبار اقتصادية + عشرة دقائق أخبار ثقافية + عشرة دقائق أخبار رياضية + عشرة دقائق أرصاد جوية و اكتملت الساعة و هاكذا و بنشرة مفصّلة على الساعة التاسعة ليلا يعني بعد نشرة الثامنة على القناة الأولى + حوارات مع شخصيات و تقارير و ما الى ذلك و هاذه القناة الإخبارية ستكون ذات طابع محلي إقليمي اكثر و كذلك دولي تصدياً لاكتساح الإعلام المغاربي خاصة على المشاهد الجزائري ..
*DZ-TV رياضية أو sport تهتم بالرياضة الوطنية كل الرياضات الوطنية الجماعية و الفردية و تُقدم روبورتاجات و حصص و مباريات البطولة الوطنية و حوارات و متابعة الرياضيين في خرجاتهم و كل ما هو رياضة وطنية و عين على الرياضة في العالم طبعاً
*DZ-TV موسيقى أو music تهتم بكل ما هو فن و موسيقى وطنية بكل طبوعهاً طبعاً و تقدم حصص على شكل بلاد ميوزيك التاريخية مثلا و تختص في متابعة البرامج مثل برنامج الحان و شباب و متابعة المهرجانات الصيفية و ما إلى ذلك من برامج فنية وطنية
*DZ-TV وثائقية أو documentair تبث كل ما هو شريط وثائقي سواء كان علمي أو ثقافي او تاريخي أو اجتماعي وطني و دولي مثل قناة الجزيرة الوثائقية على سبيل المثال و التي تستقطب الملايين من المشاهدين
*DZ-TV الإيمان و هي قناة دينية على شكل قناة إقرأ او الرسالة او الشارقة مثلا تقدم الحصص التربوية و الأخلاقية و الروحية و كذلك اناشيد و الإبتهالات و ما إلى ذلك حسب تقاليدنا الإسلامية
*DZ-TV أطفال ^^ و هي طبعاً قناة تربوية ترفيهية تُخصص لأبناءنا تقدم رسوم متحركة و حصص و نشاطات و خرجات ميدانية و ما إلى ذلك من أمور تهتم بالنشأ في تربيتهم و تأطيرهم و توجيههم حسب المباديء التربوية الوطنية
*DZ-TV سينما أو cinema و هي قناة سينمائية على شكل mbc سينما أو أو الtps سينما او fox movies و امثالهم و هاذه القناة تقدم الافلام الوطنية خاصة و كذلك الاجنبية و المسلسلات على مدار الساعة و ستكون هاذه القناة مشجعة و مستقطبة للإنتاج الوطني على وجه الخصوص الذي نعول على ان يكون غزيرا و راقيا
*DZ-TV البلاد أو bled مخصصة لجاليتنا في المهجر بأوروبا و امريكا الشمالية و البلدان العربية تكون ناطقة باللغات العالمية الثلاث العربية و الانجليزية و الفرنسية
*DZ-TV الأمزيغية أو berber تهتم بالهوية الوطنية خاصة الثقافة الأمازيغية بتنوعها من التارقية إلى القبايلية إلى المزابية إلى الشلحية إلى الشاوية ..
اذن هذا هو الحلم اخواني القراء و لقد رسَمتُ لهاذه القناة الحُلم logo رائع جداً يحمل رمز جميل بالألوان الوطنية .. نتمنى ان يأخذ مسؤولينا هذا الإقتراح بعين الإعتبار و كما سبق و أن أشرت ان تلك المداخيل الهائلة ستكوت كافية لتحقيق هاذا المشروع الحُلم trés alaise .. و لكم أن تتصوروا كم سيقدمه هاذا المشروع من مناصب شغل قارة مباشرة و غير مباشرة و ستكون قطب إنتاجي وطني كبير في الأنتاج السمعي البصري التلفزي و السينمائي و المسرحي و سترفع من مستوى الإنتاج من حيث الكمية و النوعية و سنستدرك "الوقت الضائع" في هذا المجال الحيوي الذي تعول عليه غالبية الدول من اجل تأطير شعوبها حسب هويتها و انتماءها , أعتقد أن هاذه الباقة الوطنية الشاملة أفضل بكثير من القنوات الخاصة التي سيصعُب التحكم فيها و أيضاً هي أفضل من الأجنبية التي اصبحنا في غناً عنها بصراحة بعد ان لمسنا نتائجها في مجتمعنا بل باقة وطنية مؤطرة متكاملة و واضحة المعالم هو الحل في تطوير هاذا المجال و تحسين مستواه ما دامت فيه نوايا طيبة في ملف التفتح الإعلامي فهاذا المشروع هو مكسب وطني حقيقي نتمنى أن يُتجسد على أرض الواقع اليوم قبل غد لأن الإمكانيات موجودة و الحمد لله و الإرادة أيضاً و ما بقي سوى الإنجاز .. اخواني الاعزاء و يا مسؤولونا الموقرون هناك بلدان " اقل شأناً " منا و لهم قنوات متنوعة فلبنان لديه قنوات لا تعد و لا تحصى و كذلك الإمرات العربية و موريتانيا 6 قنوات تونس 11 قناة العراق المُحتل لديه اكثر من 40 قناة يا اخوان بدون ان نتكلم على مصر التي تمتلك "ساتيليت" خاص بالبث التلفزي و ليس فقط قنوات و التي فاق عدد قنواتها ال300 قناة .. voila اخواني اسمحولي على الإطالة لكنه حُلم جميل نتمنى ان يتجسد على ارض الواقع إن كانت حقاً لدى المسؤولين النية في خدمة هاذا الوطن الغالي الثمن... ما رأيكم ؟؟؟؟؟
ارجو النشر شكرا جزيلاً
ambition_top@hotmail.com

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire